السبت، 30 تشرين الأول، 2010

كان يا مكان

ملاحظة :تُقرأ باللهجة المصرية


كان يا مكان

كان في انسان

حٍلم مرة يكونلو مكان

وكلمة صدق تكون عنوان

كان جواه شيء مٍتصّور

لف و دوّر

راح لمدينة كلها زينة

في عيون سُكانها دمعة حزينة

شاف الحلم طٍلع كدّاب

حتى ظنو كمان اهو خاب

شاف الكٍدب له ميت باب و باب

وظلمو الصدق ملوش و لا باب

في زمن الظلم الكلٍ جبان

حتى الحق كمان هربان

كان يا مكان

حٍلم البنوتة كان بستان

تٍزرع شجرة.. ورود و عود ريحان

و الشموسة تبوسها كمان !

على القمرة بحدوتة تنام

كان نفسها تشوف أحلام

قامت تصرخ بنت الحور

لقت الحٍلم صَبَح مبدور

لقت الورد كمان عطشان و العصفور باكي و زعلان

في زمن الحٍلم بقى حرمان

ولحدوته بقت بركان

ظلام الظلم صبح طوفان

حٍلم البنوتة تعدى السور

و مين حيساعد بنت الحور

كل الناس تبكي الكدب و تحزن زور

بكت الحلوة بنت الحور

منعو الحب و بقى دستور

كان يا مكان


مواطن غلبان


هناك 3 تعليقات:

  1. كلام جميل + مسحة حزن و قهر :(

    "كل الناس تبكي الكدب و تحزن زور

    بكت الحلوة بنت الحور" عجبني أكثر شي

    ردحذف
  2. أزال المؤلف هذا التعليق.

    ردحذف
  3. جميلة يا اية واللهجة المصرية لها مذاقها الخاص دوما

    ردحذف